التخطي إلى المحتوى
بونوتشي يحسم جدل
بونوتشي يحسم جدل

بونوتشي يحسم جدل

بونوتشي يحسم جدل بونوتشي يحسم جدل “إزاحة المشروبات” في كأس أوروبا

اختتم المدافع الإيطالي ليوناردو بونوتشي . قصة استرجاع منتجات كأس الأمم الأوروبية

“يورو 2020” ، التي انتشرت على نطاق واسع خلال المؤتمرات الصحفية بالبطولة القارية.

بين اللاعبين. احتفل المدافع الإيطالي بفوز بلاده في نهائي بطولة أوروبا 2020 بتناول

رشفة من الكوكا كولا والبيرة في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة. وقال

“سأشرب كل شيء الليلة” متجاهلًا نصيحة زميله في يوفنتوس كريستيانو رونالدو

بالتخلي عن المشروبات الغازية وشرب الماء.

وأثارت الحادثة الكثير من ردود الفعل على مواقع التواصل الاجتماعي.

بعد سلسلة من الحوادث المتعلقة بالتخلص من منتجات لرعاة يورو 2020.

بدأ ذلك عندما أحضر كريستيانو رونالدو ، قائد المنتخب البرتغالي ، زجاجتين من الصودا أمامه.

قبل أن يرفع زجاجة ماء ويدعو الناس لشرب الماء فقط. وزعمت وسائل

إعلام دولية أن سلوك رونالدو المفاجئ – سحب زجاجة كوكا كولا – تسبب في أضرار جسيمة

لراعي الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وبطولة يورو 2020 ، وتسبب في تأثير سلبي كبير على العلامة

التجارية الشهيرة للشركة العالمية. بالنسبة لبول بوجبا ، نجم المنتخب الفرنسي.

لتكرار الأمر بإخراج زجاجة من المشروبات الكحولية أمامه على طاولة المؤتمر الصحفي.

كما أخرج لوكاتيللي ، نجم الفريق الإيطالي ، زجاجتين من الصودا أمامه كانتا

على طاولة المؤتمر الصحفي. هذه المرة أراد بونوتشي الاحتفال ، ولماذا لا ، بعد أن حصل على جائزة

أفضل لاعب في المباراة لبلاده ضد إنجلترا ، في نهائي كأس أوروبا التي جمعت بينهما على ملعب

“ويمبلي” الشهير يوم الأحد. وتعادلت مع إيطاليا في النهائي ومنح المنتخب الأزيوري فرصة للذهاب

إلى الوقت الإضافي ثم ركلات الترجيح. وسجل المدافع البالغ من العمر 34 عامًا ركلة جزاء ساعدت

منتخب بلاده على الفوز بالبطولة ، وهي ثاني تتويج لفريق الأزوري بعد عام 1968.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *