علاج سوء التغذية

علاج سوء التغذية

علاج سوء التغذية

يتسبب سوء التغذية في فقدان العناصر الغذائية المهمة لسلامة الجسم من الأمراض

علاج سوء التغذية عند المراهقين: الحالات الشديدة

قد يعاني المراهقون المصابون بنقص التغذية من النحافة الشديدة والتعب وتقلبات المزاج ونقص في مستويات الفيتامينات والمعادن، بالمقابل قد يساهم الإفراط في تناول الطعام في الإصابة بالسمنة وعدم الحصول على العناصر الغذائية المهمة التي يحتاجها الجسم.

ويعد كل من الإفراط في تناول الطعام ونقص التغذية من مسببات سوء التغذية التي قد تتفاقم فيما بعد مسببة مشكلات صحية خطيرة.

لذلك قد يحتاج المراهق في حال إصابته بسوء التغذية الشديد إلى قضاء فترة العلاج في المستشفى، وقد يطلب الطبيب منه البدء في تناول العناصر الغذائية بشكل تدريجي على مدار أيام عدة والحصول على المغذيات، مثل: البوتاسيوم، والكالسيوم وريديًا.

وبالتأكيد سيستمر الطبيب المختص للشخص في مراقبته للتأكد من حصوله على التغذية التي يحتاج لها. وبشكل عام تتمثل طرق علاج سوء التغذية عند المراهقين فيما يأتي:

1. تركيب أنبوب التغذية

في الحالات التي لا يستطيع فيها المراهق ابتلاع الطعام قد يزوده الطبيب بأنبوب تغذية، وهناك نوعان من أنابيب التغذية هما:

أنبوب أنفي معدي: الذي يمرر المغذيات عبر الأنف إلى المعدة.

أنبوب فغر المعدة بالمنظار: يتم وضعه جراحيًا مباشرة في المعدة من خلال البطن.

2. التغذية الوريدية

إذا لم يتناسب أنبوب التغذية مع المراهق، فقد يكون من الضروري توصيل التغذية مباشرة إلى مجرى الدم من خلال التغذية الوريدية التي تساعد المراهق في الحصول على العناصر الغذائية، مثل: الكربوهيدرات، والسكريات، والبروتينات، والدهون، والأملاح، والفيتامينات، والمعادن.

علاج سوء التغذية عند المراهقين: الحالات الطفيفة

قد يؤدي سوء التغذية إلى انخفاض الطاقة وضعف جهاز المناعة لدى المراهق، هذا يعني أنه من الممكن أن يصاب بنزلات البرد أو الالتهابات الأخرى بسهولة، لذلك هناك العديد من العلاجات المنزلية التي تساعد المراهق في التخفيف من أعراض سوء التغذية، وتتمثل فيما يأتي:

1. تعديل النظام الغذائي

وتشمل:

حصول المراهق على الوجبات التي تحتوي على الكربوهيدرات النشوية مع الحرص على اختيار أنواع الحبوب الكاملة.

تناول المراهق يوميًا خمس حصص من الخضار والفاكهة.

الحرص على إدخال منتجات الألبان أو بدائلها في غذاء المراهق.

تضمين وجبات المراهق بالبروتينات، مثل: الفاصولياء، والبقوليات.

أكل المراهق لحصتين من الأسماك كل أسبوع، مثل: السلمون، والماكريل.

إدخال الزيوت والأطعمة غير المشبعة في وجبات المراهق، مثل: زيت عباد الشمس أو بذور اللفت أو الزيتون مع الانتباه إلى تناولها بكميات قليلة ومتوازنة.

شرب المراهق ستة إلى ثمانية أكواب من الماء أو أكواب من السوائل كل يوم.

تقليل المراهق كمية الدهون المشبعة في الوجبات اليومية الموجودة في النقانق والفطائر والزبدة والكعك.

تجنب إضافة الأطعمة السكرية في غذاء المراهق

تناول المكملات الغذائية

عادةً ما يقوم أخصائي التغذية بتقييم تاريخ المراهق الطبي واحتياجاته الغذائية قبل تقديم المشورة بالمكمل الغذائي الأفضل لحالة المراهق.

ومن الجدير بالذكر، أن هذه المكملات يجب الحصول عليها إلى جانب نظام غذائي صحية وليست بديلًا عنه.

علاج سوء التغذية عند الأطفال

غالبًا ما ينتج سوء التغذية عند الأطفال عن ظروف صحية طويلة الأمد مما تتطلب العلاج في المستشفى، إلا أن ذلك ليس حال جميع الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية، فقد يشمل العلاج ما يأتي:

تغيير في النظام الغذائي للأطفال، مثل التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالطاقة والعناصر الغذائية.

علاج الحالة الطبية الأساسية التي تسبب سوء التغذية عند الأطفال.

إعطاء الطفل المكملات التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن المهمة لتغذية الأطفال.

ومن الجدير ذكره، أنه من الضروري مراقبة مراحل علاج الطفل المصاب بسوء التغذية الشديد بانتظام للتأكد من فعاليته عن طريق أخذ قياسات الوزن والطول وإحالة الطفل إلى العلاج الطبي إذا لم يلاحظ أي تحسن

السابق
فوائد نبات الباوباب للشعر
التالي
فوائد الحلبة للشعر مع الحناء

اترك تعليقاً